اقتصاد

المعهد التونسي للخبراء المحاسبين   يقدم مقترحات عملية   لإعادة تقييم عقارات الشركات

تونس. الكوتيديان- نظم بالمعهد العربي لرؤساء المؤسسات ، المعهد التونسي للخبراء المحاسبين يوم الثلاثاء الماضي ، ورشة عمل حول الإجراءات الجديدة والصعوبات التي تعترض الشركات في مجال إعادة تقييم عقاراتها حسب قيمتها الحقيقية ،بحضور المنصف بوسنوقة الزموري، رئيس المعهد والسيد وليد بن صالح، رئيس هيئة الخبراء المحاسبين التونسيين.

وحضر الورشة  أكثر من 350  من الخبراء المحاسبين والمختصين وممثلين عن الشركات الخاصّة والعمومية  ،حيث أثث أشغالها   على حصتين ثلة من المختصين والخبراء المحاسبين على غرار السادة رشاد الفوراتي وفيصل دربال وعبد الرزاق القابسي وعبد اللطيف عباس وماهر قعيدة والسيدات حبيبة اللواتي ونجيبة الشوك وعواطف المرزوقي.

و  أشار المنصف بوسنوقة الزموري، رئيس المعهد التونسي للخبراء المحاسبين ” لدى  افتتاحه الورشة ، أنّ الإجراءات الجديدة الواردة بالفصل 20 من قانون المالية لسنة 2022 والخاص بتمكين الشركات من إعادة تقييم عقاراتها حسب قيمتها الحقيقية تندرج ضمن ورشات العمل والتظاهرات التي ينظمها المعهد التونسي للخبراء المحاسبين وذلك للتعريف بالإجراءات وفتح باب النقاش حول بعض نقاط الغموض بمشاركة أهل المهنة والمؤسسات والجامعيين والمختصين في المحاسبة والجباية والمالية.”

و أكّد وليد بن صالح، رئيس هيئة الخبراء المحاسبين التونسيين، من جهته  على ضرورة تطوير القوانين الجبائية لتتماشى مع متطلبات العصر الحالي وأضاف أن الورشة ستساهم في صياغة مجموعة من المقترحات التي سيتم تقديمها لوزارة المالية بخصوص إجراءات إعادة تقييم الأصول العقارية للشركات.

عن بلاغ  بتصرف