اقتصاد

النفط يرتفع بعد بيانات قوية من الصين

وكالات.الكوتيديان- أغلقت أسعار النفط مرتفعة أمس الثلاثاء بدعم من بيانات قوية للواردات الصينية، لكن المكاسب كبحتها مخاوف من أن وقف توزيع لقاح " جونسون اند جونسون" قد يؤجل التعافي الاقتصادي ويقيًد نمو الطلب على النفط.

وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي لأقرب استحقاق جلسة التداول مرتفعة 39 سنتا، أو 6.0 %، لتسجل عند التسوية 63.67 دولارا للبرميل.

وصعدت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 48 سنتا، أو 80.0 %، لتبلغ عند التسوية 60.18 دولارا للبرميل.

وسجلت أسعار الخامين القياسيين كليهما تقلصا بأقل من 1 لخامس جلسة على التوالي.في الوقت الذي نمت فيه صادرات الصين بوتيرة قوية في مارس الماضي، لتعطي دفعة أخرى لتعافي ثاني أكبر اقتصاد في العالم مع ارتفاع الطلب العالمي وسط تقدم في توزيع لقاحات كوفيد-19.وقفزت واردات النفط الخام إلى الصين 21 % على أساس سنوي في مارس مع قيام شركات التكرير بزيادة العمليات. وبذلك  سجلت الواردات أعلى مستوى لها  في أربع سنوات.

ورفعت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط في 2021 بمقدار 70 ألف برميل يوميا بالنسبة  لتقديراتها السابقة ليصل إلى  95.5 مليون برميل يوميا، أي بزيادة 6.6 %.