الأخبار

إنجاز تاريخي  ل “أنس جابر” بعد تأهلها  لنهائي ويمبلدون للتنس  

تونس. الكوتيديان- مدريد ثم رومة ثم برلين تلك هي أبرز المحطات في مسيرة لاعبة التونسية ،أنس جابر، التي تأهلت اليوم الخميس إلى نهائي بطولة ويمبلدون الإنكليزية للتنس، ثالثة البطولات الأربع الكبرى بعد فوزها على الألمانية "ماريا تاتيانا "بمجموعتين لواحدة تفاصيلها 6-2 و3-6 و6-1، لتصبح بذلك أول عربية وإفريقية تحقق هذا الإنجاز، و تبلغ النهائي . و بهذا الفوز الجديد حققت جابر فوزها السادس والثلاثون هذا الموسم إلى جانب المصنفة أولى عالميا البولونية "إيغا شفيونتيك" التي أقصيت من الدور الثالث للدورة .

و ستواجه جابر في المباراة  النهائية للدورة و المقررة يوم السبت القادم    المتأهلة من نصف النهائي الثاني بين الرومانية سيمونا هاليب والكازاخية يلينا ريباكينا.

ودخلت  أنس جابر بطولة ويمبلدون بمعنويات عالية بعد أن توجت بطلة في دورة برلين على الملاعب العشبية في 19 جوان الماضي.

 بدأت جابر، المصنفة 78 عالميا  ، تشد الأنظار إليها  منذ بطولة أستراليا المفتوحة في العام 2020  وكانت أول لاعبة عربية تترشح لأول مرة لربع النهائي في دورة غراند سلام.

وفي جوان 2021  احتلت المرتبة 24  عالميا ،حيث  فازت بدورة برمنغهام لتكون تبعا لذلك أول لاعبة مغاربية تحقق هذا الإنجاز.وهذا ما دفعها إلى دخول مربع المتوجات بالألقاب

ما جعل التجربة  تنضج أكثر وتكبر الثقة ، ما جعل العديد من اللاعبات  تخشين مواجهتها  بحسب تقديرها.

أنس جابر  أو “وزيرة السعادة” كما  بات يلقبها التونسيون  لديها أسلوب لعب خاص في طريقة التعامل مع منافساتها خلال المباراة وتبحث عن تقديم العروض الجميلة “هي تكره اللعب بنسق واحد، تبحث دائما على خلق الفرجة بتنويع اللعب بتسديدات تفاجئ بها الخصم، وخصوصا منها عبر الكرات الساقطة”، وكذلك  الدروب شوت من فضلا عن الكرات الساحقة.