الأخبار

الجزائر تخفض مستوى تمثيلها في القمة العربية الطارئة

وكالات. الكوتيديان-
لن يشارك الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون ولا وزير الخارجية أحمد عطاف، في القمة العربية، المقررة غداً السبت في العاصمة السعودية الرياض، مع خفض تمثيلها في القمة العربية، إلى مستوى مندوب الجزائر لدى الجامعة العربية وسفيرها في القاهرة، عبد العزيز بن علي شريف.

وكان السفير بن علي شريف قد مثّل الجزائر في اجتماعي وزراء الخارجية العرب والمندوبين.
ويرتبط قرار الجزائر خفض تمثيلها، بحسب دبلوماسيين جزائريين، بحزمة تحفظات حول مخرجات القمة، ووجود فقرات وبنود في وثائق القمة وفي بيانها الذي يترجم ضعف المواقف العربية بشكل غير مسبوق بشأن القضية الفلسطينية والتطورات المأساوية في قطاع غزة وعدم وجود الجرأة السياسية المطلوبة لإدانة العدوان الإسرائيلي، وتضمين البيان الختامي ما يساوي بين الضحية والجلاد .
وكان مندوب الجزائر تحفظ خلال الاجتماعات التمهيدية على عدد من الفقرات، ونأى بمواقف الجزائر عن كل ما يفيد بالمساواة بين الضحية والجلاد أو يدين حق الشعب الفلسطيني في المقاومة.
كان الرئيس قيس سعيد قد سبق له أن قرر عدم المشاركة في القمة واقتصار تونس على وزير الخارجية لتمثيلها في القمة . وقد تحفظت تونس على المخرجات التي تضمنها البيان الختامي في الاجتماع التحضيري للقمة ،الذي لا يرتقي إلى تطلعات الشارع العربي والموقف الرسمي الذي أبدته بعض الحكومات منذ اجتماع القاهرة الأخير.