الأخبار

   الدورة 17 للجنة المشتركة العليا التونسية المصرية يومي 12 و13 ماي الجاري

تونس. الكوتيدان- تحتضن تونس، الدورة السابعة عشرة للجنة المشتركة العليا التونسية المصرية يومي الحميس والجمعة 12 و13 ماي الجاري بإشراف كل من رئيسة الحكومة نجلاء بودن رمضان ورئيس الحكومة المصرية مصطفى مدبولي، الذي سيكون مصحوبا بوفد هام يمثل 22 وزارة وجهة وطنية،

برئاسة وزيرة  التعاون الدولي كما يضم ممثلين من وزارات الخارجية والكهرباء والطاقة المتجددة والبترول والثروة المعدنية والعدل والداخلية والمالية والتضامن الاجتماعي والتربية والتعليم والتعليم العالي والبحث العلمي والصحة والسكان والزراعة واستصلاح الأراضي والتجارة والصناعة والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية والطيران المدني والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والنقل وقطاع الأعمال والتخطيط والتنمية الاقتصادية والهيئة العامة للاستثمار والأكاديمية الوطنية للتدريب وهيئة سلامة الغذاء.

واختتمت اليوم بتونس  اجتماعات الخبراء  ، التي تسبق  الاجتماعات التحضيرية على المستوى الوزاري برئاسة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، وفضيلة الرابحي بن حمزة، وزيرة التجارة وتنمية الصادرات التونسية، وهي اجتماعات تسبق  أعمال اللجنة العليا المشتركة  التيي سيشرف عليها رئيسا الحكومتين المصري  مصطفى مدبولي،  ، و التونسية نجلاء بودن  .

 ويتضمن جدول أعمال الدورة الجديدة للجنة المشتركة  ،التعاون الفني والاقتصادي والاستثماري المختلفة، كالتجارة، والمحروقات، و الكهرباء والطاقة، والتعليم العالي،  و التربية والتعليم،و الصحة والدواء، والإسكان، والتموين، والمالية،  والنقل إلى جانب مواضيع ذات الاهتمام المشترك.

 و كانت  الدورة السادسة عشرة  ، قد انعقدت   في القاهرة في نوفمبر 2017، كما عقدت لجنة المتابعة الوزارية خلال اوت 2018، ويعد انعقاد أعمال اللجنة العليا المصرية التونسية المشتركة، استمرارًا لتطور العلاقات المشتركة بين البلدين الشقيقين التي تعرف تطورًا متواصلا خلال السنوات القليلة الماضية   في  كافة المجالات.