الأخبار

تونس تحتضن للمرة الثالثة المؤتمر الدوري للجمعية الفرانكفونية لأطباء الأمراض الجلدية  

تونس. الكوتيديان- نظمت الجمعية الفرانكفونية لأطباء الأمراض الجلدية صباح اليوم ندوة صحفية بأحد نزل ضفاف البحيرة سلطت خلالها الأضواء على المؤتمر الثاني والثلاثين لها في تونس الذي سيلتئم من 11 إلى 14 ماي الجاري بأحد نزل ياسمين الحمامات .واشار منظمو المؤتمر أن القاء التي ستحتضنه تونس قد تم تاخيره بفعل جائحة كورونا في مناسبتين الأولى سنة 2020 والثانية في 2021 ، مبرزا ان الحرص كان شديدا على تنظيم المؤتمر بصفة حضورية عوضا عن بعد.

وتحتضن بلادنا هذا المؤتمر للمرة الثالثة الذي ينتظم بالشراكة مع الجمعية التونسية للأمراض الجلدية والتناسلية ، ومخابر   « SVR »   هي الشريك البارز في التظاهرة .

وأكد بالمناسبة الدكتور معز بن سالم منسق لجنة التنظيم أن هذه التظاهرة العالمية الهامة التي سيحضرها أطباء المنطقة الفرانكفونية وكذلك من استراليا وأمريكا قد يزيد عددهم هن ألف مشارك منهم 600 مشارك من الأطباء  فضلا عن مصاحبيهم من الأهل والأصدقاء .وسيتم خلال ايام المنتدى تنظيم برنامج ثقافي وسياحي لفائدة المؤتمرين ومصاحبيهم لمزيد التعريف بالثقافة والحضارة التونسية

 وسيشهد تنظيم المؤتمر عقد جلسة انتخابية لتجديد تركيبة الهيأة  المديرة للجمعية الدولية ، كما ستم عقد المؤتمر المغاربي السادس عشر للأمراض الجلدية.وسيت بالمناسبة تنظيم معرض لنحو أربعين عارضا من المتدخلين في  القطاع سواء مخابر الادوية أو مصنعي المعدات.

 وستقدم خلال أيام المؤتمر سلسلة من البحوث والمداخلات  العلمية حول مستجدات الأمراض الجلدية من خلال ما لا يقل عن عشرة محاور منها تنظير الأمراض الجلدية وأمراض الأغشية المخاطية وكذلك أمراض الاوعية الدموية وأمراض الجلد لدى الأطفال وأمراض الجلد المستتبعة لعمليات التجميل واستعمالات الليزر في الامراض الجلدية والحساسيات الجلدية وغيرها.