الأخبار

رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية تدعم الاقتصاد الأخضر في مصر

تونس.الكوتيدان- تؤدي بداية من اليوم رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، أوديل رينو باسو، زيارة لمصر يومي 21 و22 أفريل وهي الأولى منذ انتخابها ، لعقد اجتماعات رفيعة المستوى مع السلطات ومجتمع الأعمال المصري.

وأكدت الرئيسة  في تضريح صحفي ، أن  مصر واحدة من الدول القليلة التي لم تدخل في الركود العام الماضي في أعقاب جائحة فيروس كورونا. إلا أنها   تضررت بشدة. مبرزة إلتزام البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بدعم البلاد في هذه الأوقات الصعبة للمساعدة على  التغلب على هذه النكسات الاقتصادية ومواصلة تنفيذ الإصلاحات من أجل تحقيق انتعاش سليم ومستدام وشامل.

وستلتقي رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية خلال زيارتها، كل من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ورئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، ووزيرة التعاون الدولي ومحافظ البنك المركزي المصري، رانيا المشاط، ووزير الكهرباء والطاقة المتجددة، محمد شاكر، ووزير الإسكان والمرافق والتنمية العمرانية ورئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة عاصم الجزار ووزير التنمية المحلية محمود شعراوي.

كما ستلتقي بمحافظ القاهرة، خالد عبد العال، ومحافظ الإسكندرية، طاهر الشريف، وممثلين عن الهيئة القومية للسكك الحديدية والقطاع الخاص، الشريك الرئيسي لأنشطة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.

وفي إطار دعم البنك لانتقال مصر إلى الاقتصاد الأخضر، ستوقع رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية اتفاقيات لتطوير البنية التحتية المستدامة والطاقة المتجددة في البلاد.

ومصر هي عضو مؤسس بالبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية. ومنذ بداية عملياته في عام 2012، استثمر البنك ما يقارب 7.2 مليار يورو في 127 مشروعًا في البلاد.