الأخبار

رئيس الجمهورية من سيدي بوزيد سيتم وضع مشروع قانون انتخابي جديد

تونس.الكوتيدان- أعلن رئيس الدولة في كلمة توجه بها للشعب التونسي مباشرة من ولاية سيدي بوزيد مساء الاثنين، أنه سيتم وضع مشروع قانون انتخابي جديد مشددا على هذا القانون سيمكن من أن يكون النائب المنتخب مسؤولا أمام ناخبيه.

مبرزا  أن البرلمان الذي يريدون العودة إليه كان حلبة صراع وكان حلبة ثلب وشتم وعنف فضلا عن تحوله إلى سوق تباع فيه الأصوات وتشترى، وفق تعبيره.

 وأضاف  سعيد، انه لم يستأخر اللحظة و لم يقدمها بل ترك كل هذا الوقت للفرز بين الوطنيين الأحرار و من باع الوطن او هم مستعدون لبيعه ، وفق تعبيره. وان ما قام به هو من صلب الدستور وأن كلمته تأتي لرفع كل تشكيك ،  معتبرا أن  يوم 17 ديسمبر 2010 ، هو منطلق   الثورة التونسية وليس يوم 14 جانفي 2011 .

و تابع الرئيس ، أنه اختار أن يلقي كلمته ”من مهد الثورة ولاية سيدي بوزيد لا من من مدارج المسرح البلدي، بعدما سقطت أوراق التوت. مشددا على القضية ليست قضية حكومة ولم يمر يوم إلا ويحصل الفرز، وبقي المواطنون الأحرار مرابطين ثابتين و لم يتغيروا.