الأخبار

عباس يدعو مجلس الأمن لجلسة طارئة لبحث “مجزرة” النصيرات

وكالات. الكوتيديان انتار-
ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا” يوم السبت، أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس دعا إلى عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لبحث تداعيات المجزرة الدموية التي قامت بها الجيش الإسرائيلي في مخيم النصيرات للاجئين وسط قطاع غزة.

وقتل أكثر من 200 فلسطيني فيما أصيب 400 على الأقل، خلال العملية الخاصة التي نفذها الجيش الإسرائيلي في مخيم النصيرات في غزة، لتحرير 4 رهائن إسرائيليين، وفق ما أعلن التلفزيون الفلسطيني.
وانتشلت طواقم الإسعاف عشرات القتلى بينهم أطفال من الشوارع ومنطقة السوق المركزي الذي سقطت عليه القذائف، بينما اكتظت أقسام المستشفيات بعشرات الجرحى أغلبها من الحالات الحرجة
المحرر //
سيدي الرئيس ما جدوى مثل هذه التصريحات التي لاتجدي نفعا للقضيةولا للشعب الفلسطيني الذي تحصده الآلة العسكرية الإسرائيلية الامريكية منذ أكثر من سبعة عقود فقط سيدي الرئيس استسمحك أن تجيب على هذا السؤال المحوري ماذا حصلت منذ أوسلو للشعب الفلسطيني، بالتأكيد لا شيء غير القتل والترهيب والتدمير ومع ذلك ما تزال ترى أن هذا المجلس الذي يقع تحت سيطرة أمريكا العدو المباشر للشعب الفلسطيني سيمنحك شيء يا سيادة الرئيس حتى وإن قتل كل أهل غزة ..