الأخبار

مقتل ضابط إسرائيلي في عملية تحرير الأسرى

وكالات. الكوتيديان انتار-
أفادت إذاعة الجيش الإسرائيلي، مساء اليوم السبت، بمقتل الضابط في وحدة “اليمام” التي شاركت في عملية تحرير الأسرى الأربعة من منطقة النصيرات في وسط قطاع غزة.
وجاء في بيان الشرطة الإسرائيلية أن الضابط من القوات الخاصة أرنون زامورا، البالغ من العمر 36 عاما، قتل خلال عملية تحرير الأسرى المحتجزين في غزة.

وجاء إعلان مقتله بعد وقت من إعلان إصابته بجروح خطيرة أثناء العملية، التي أسفرت عن مقتل عشرات الفلسطينيين في مخيم النصيرات.
وكانت تقارير إعلامية إسرائيلية ذكرت أن الضابط في وحدة اليمام، أصيب بجروح خطيرة خلال مهمة تحرير الأسرى الأربعة، لكنه توفي بعد فترة وجيزة متأثرا بجراحه.
يشار إلى أن العملية الإسرائيلية في مخيم النصيرات تسببت بمقتل ما لا يقل عن 94 فلسطينيا، وفقا لما ذكره مسؤول في مستشفى بوسط غزة.
وحتى اللحظة، بلغ عدد الجرحى، من المواطنين، الذين وصلوا إلى مستشفى شهداء الأقصى في دير البلح أكثر من 100 جريح.