ثقافة

افتتاح قاعة ذكيّة في المعهد العالي للغات بتونس

تونس. الكوتيديان انتار- افتتح يوم الثلاثاء 21 ماي الجاري ، المعهد العالي للغات بتونس، أول قاعة جديدة ذكيّة للُغات ، بحضور "وان لي" سفير الصين الشعبية في تونس،وبهذا الإفتتاح يتم تحقيق إنجازا كبيراً في مسيرة التعليم الابتكاري.

وأصبحت هذه الخطوة الملحوظة ممكنة بفضل التعاون الوثيق بين المعهد العالي للغات بتونس وسفارة جمهورية الصين الشعبية، بالإضافة إلى الدعم التقني من شركة هواوي، التي قدمت الحلول المتقدمة الضرورية واللازمة لإنشاء هذه البيئة التعليمية الحديثة والديناميكية، مما يفتح آفاقًا جديدة للتعليم والبحث اللغوي في تونس.
ويرمز هذا الحدث إلى لحظة مهمة في تعزيز العلاقات الثُنائية بين الصين وتونس، مع فتح آفاق جديدة ومحفّزة للتعليم العالي والبحث العلمي في البلدين.
وعبّر سفير الصين بتونس “وان لي”، عن تهانيه لافتتاح هذه القاعة الذكيّة التي ستوفّر راحة أكثر في التعلّم للطلبة التونسيّين.
وحيّت هدى بن حمادي، مديرة المعهد العالي للغات بتونس، هذه الشراكة مع سفارة الصين بتونس، مسلطة الضوء على الفوائد الملموسة لهذا التعاون في تعلّم اللغات.مشددة على التأثير الإيجابي للتقنيات المتقدمة على عملية التعليم، مما يوفر للطلاب بيئة تحفيزية وتفاعلية.
و تمثل قاعة اللغات الذكية تقدمًا كبيرًا في التحول الرقمي للتعليم، حيث توفر منصة حديثة تجمع بين الأدوات التفاعلية والميزات المتقدمة للتواصل والتعاون.
ومن أجل دعم تطويره وتحسين الحياة اليومية لشركائه، يلتزم المعهد العالي للغات بتونس، بتقديم حلول تسمح بأن يكون دائمًا أكثر سرعة وفعالية لتحسين التبادلات الداخلية والخارجية حيت تبرُز” IdeaHub ” من هواوي كواحدة من أكثر الحلول ابتكارًا في السوق.
وتندرج هذه المبادرة ضمن إرادة هواوي لتعزيز الابتكار في التعليم والمساهمة في تطوير مهارات اتكنولوجيا الرقمية للطلاب التونسيين.
و أكد مرة أخرى العملاق الصيني، هواوي، التزامه تجاه تونس، حيث شدد على تعاونه المتواصل في البلاد، وذلك من خلال مبادرات مثل مسابقة هواوي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات « Competition Huawei ICT » ، التي تعتبر واحدة من أهم الفعاليات في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتعتبر منصة أساسية للمساعدة في تدريب الطلاب الشبان ليصبحوا قادة مستقبليين في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، بالإضافة إلى برنامج هواوي “بذور من أجل المستقبل”» «The Huawei Seeds for Future
و يفتح المعهد العالي للغات بتونس وسفارة جمهورية الصين ، عصرًا جديدًا من التعاون المثمر، ويقدمان للطلاب فرص تعلم استثنائية ومتماشية مع تحدّيات القرن الحادي والعشرين حيث يعتبر هذا الافتتاح بداية لتعاون ديناميكي يهدف إلى إثراء التعليم في تونس من خلال الابتكار والتكنولوجيا المتقدمة من هواوي.
عن بلاغ