ثقافة

“مترو غزة “.. عمل مسرحي  فلسطيني في قاعة الفن الرابع

تونس. الكوتيديان –
تفتح مساء اليوم في إطار اليوم العالمي للمسرح ، الدورة الثانية لتظاهرة “تونس مسارح العالم بقاعة “الفن الرابع “بالعاصمة ، بعرض مميز يحمل عنوان “مترو غزة”لهروفيلوشيميول، عن عمل للفنان الفلسطيني ” محمد أبوسل” من أنتاج مسرح ” جنين “بفلسطين .

العمل الفني ، هو حكاية لشابة فلسطينية، تتواصل مع أحد سكان غزّة عبر أحد المواقع الإلكترونية، لحين فقدان أثره، فتقرّر البحث عنه في غزّة. هناك، تلتقي بمخترع مترو تم تشغيله مؤخرا، وتواجه لقاءات غريبة وتجد نفسها منجذبة إلى مواقف اعتقدت أنها عفا عليها الزمن. المترو الذي تصوره محمد أبوسل يسمح للجميع بالسفر، لكنه يواجه باستمرار واقع الحرب.
أدرك محمد أبوسل أنّه ليست الخريطة تكون دائما الأرض، والأرض لا تسبق الخريطة بل أنّ الخريطة على العكس تسبق غالبا الأرض، سواء تخيّلتها، أو بنتها، أو أنتجتها … من خلال ربط قطاع غزة والضفة الغربية بخطّ رفيع على هشاشته، أعاد محمد أبو سل تشكيل الخريطة، ورسم مشهدا جديدا، واخترع أفقا جديدا. قام المخرج هيرفي لواشمول بتوسيع هذا الاستكشاف من خلال دعوة سكان غزة والضفة الغربية للاستيلاء على محطات هذا المترو الخيالي لسرد قصصهم عبر الخيال والشهادات والشعر.
العمل الفني تداخلت في انتاجه جملة من الفاعلين من مصر وفرنسا وسويسرا والسويد وطبعا فلسطين ، في محاولة , وغزة تحت القصف أن يمسك بخيط أمل وإن يبدو واه إلا أنه امل قد يدفع بكومة العتمة إلى الانزياح لتعود الشمس للقطاع..